English
من فضلك قم باغلاق مانع الاعلانات لكى تستطيع مشاهدة محتوى الموقع كاملا
لايف ستايل Header image header image fustany lifestyle sex interesting vagina facts you should know mainimage

| بقلم فريق فستاني

٢٣ حقيقة عن مهبل المرأة ستدهشك!

كم نعرف من معلومات عن الأعضاء التناسلية لجسم المرأة وتحديداً المهبل؟ ستفاجئين بالفعل، أنك لا تعلمين الكثير من المعلومات والحقائق المثيرة للاهتمام عن جسمك أو الأعضاء التناسلية. ولكن دعينا نبدأ سوياً بالتعرف عن عدد من الحقائق حول مهبل المرأة والتي بالفعل ستجعلك فخورة بجسمك الأنثوي بشكل كبير.

٢٣ حقيقة عن مهبل المرأة...

١- المهبل مرن للغاية

هذا يعني أنه يتحمل الكثير من التوسيع والتغيير، وخاصة أثناء الولادة. كما أن التمزقات المهبلية التي تخافها معظم النساء أثناء الولادة تكون في الغالب صغيرة للغاية، ويمكنهن الشفاء منها بسرعة كبيرة.

٢- هزات الجماع والقلق

إن هزات الجماع تقوم بالافراج عن الهرمونات التي تساعدك في التخلص من القلق. نعم، فالعلاقة الجنسية وما تولدها من هزات مفيدة للصحة النفسية. نظراً لأنه يتم إطلاق بعض الهرمونات المولدة للسعادة مثل السيروتونين والدوبامين.

٣- غشاء البكارة

ليست كل النساء يولدن بغشاء البكارة. كما أن العلاقة الجنسية ليست هي السبيل الوحيد الذي يمكن أن يمزق غشاء البكارة. فيمكن أن يحدث ذلك من خلال ممارسة بعض الألعاب الرياضية أو الأنشطة.

٤- غازات المهبل

أنت تعرفين ما أتحدث عنه ... إنها في الواقع ليست غازات، لا داعي للذعر. إنها مجرد هواء محاصر يرغب في الخروج.

٥- البظر

يصبح البظر أكبر عندما يتم إثارته نتيجة لتدفق الدم إليه.

٦- لماذا تحصل المرأة على هزات جماع أكثر من الرجل؟

القضيب لديه ٤٠٠٠ نهاية عصبية والبظر لديه ضعف ذلك ما يقارب ٨٠٠٠ نهايات عصبية! لذا، نعم، البظر أكثر حساسية من القضيب، وهذا هو السبب في حصول النساء على عدد أكبر من هزات الجماع.

٧- ما الفرق بين المهبل والفرج؟

المهبل هو القناة التي ترتفع إلى عنق الرحم. بينما الفرج هو في الواقع ما نراه من الخارج ، وهو 'الشفاه' المهبلية التي تسمى الشفرين، والبظر، والفتحة المهبلية ومجرى البول.

٨- المهبل ليس واحداً لدى جميع النساء

الشفرين لا يبدوان متشابهين لدى الجميع. فكل امراة لديها شكل شفرات فريدة من نوعها مختلفة في الحجم والشكل واللون.

٩- تغيير في اللون؟

لا تتطابق ألوان الفرج والشفرين مع لون بشرتك الطبيعي. يمكن أن تكون أغمق أو أفتح. أيضًا، قد تكون هناك بعض الأشياء غير المتسقة. لذا لا داعي للذعر إذا كانت بعض المناطق أغمق من غيرها. أثناء ممارسة الجنس أو الإثارة، يمكن أن يتغير اللون بالفعل ويزداد قتامة بسبب تدفق الدم إليه.

١٠- كرات زرقاء؟ لا، لدينا كرات وردية

ربما تكوني قد سمعت عن الكرات الزرقاء "ازدحام البروستاتا"، وهي الألم والانزعاج الذي يحدث للرجال عندما يتم إثارتهم لفترة طويلة دون حدوث النشوة الجنسية. ويقول البعض أن النساء يمكن أن يشعرن في الواقع بمثل هذا الشعور، إنه ليس خطيرًا ولكنه قد يكون غير مريح.

١١- بكتيريا المهبل

أشياء مثل المضادات الحيوية يمكن أن تؤدي إلى نمو البكتيريا الموجودة بالفعل في المهبل لدينا ، مما تسبب في عدوى الخميرة المهبلية.

١٢- هزات متعددة

نعم، النساء أكثر حظًا من الرجال عندما يتعلق الأمر بالنشوة الجنسية. لأن النساء يمكن أن يحصلن على أكثر من هزة جماع بعد الأخرى. كما يحتاج الرجال لبعض الوقت قبل أن يتمكنوا من الوصول إلى ذروتهم مرة أخرى.

١٣- توسيع المهبل لممارسة الجنس

المهبل يتوسع ويتضخم لممارسة الجنس. حيث يمكن أن يزيد اتساعه ما يصل إلى ٢ بوصة (حوالي ٥ سم). وعادة ما يكون متوسط ​​ما بين ١ إلى ٢٫٥ بوصة. عندما يثار المهبل يتسع ويزداد طوله استعداداً للإيلاج.

١٤- الولادة

يمكن أن تصبح جدران المهبل لدينا أكبر عند ولادة ودفع الطفل إلى الخارج.

١٥- نحن بحاجة إلى البظر للحصول على النشوة الجنسية

هناك فكرة خاطئة مفادها أن جميع النساء يمكن أن يصلن إلى هزات الجماع ببساطة من خلال الإيلاج. في حين أن بعض النساء في الواقع لا يبلغن النشوة الجنسية، إلا بعدما يتم تحفيز البظر من أجل الحصول على هزة الجماع.

١٦- التزليق ... لمزيد من المتعة

كلما كان المهبل أكثر رطباً، كان الأمر أكثر متعة بالنسبة للمرأة. هذا هو السبب في أن المداعبة أمر ضروري لتحدث الإثارة وينتج المهبل المزلقات الطبيعية، التي تجعل العملية الجنسية أكثر راحة ومتعة. وفي حال عدم إفراز المهبل للمزلقات الطبيعية يمكن اللجوء لبعض المستحضرات التي تتوافر في الصيدليات.

١٧- يمكنك ممارسة تمارين المهبل!

نعم، قومي بممارسة تمارين المهبل لتقويته. هل سمعت عن تمارين كيجل؟ فهي تساعد على تقوية العضلات حول فتحة المهبل، والتي يمكن أن تساعدك في التحكم بهزات الجماع بشكل أفضل وجعلها أقوى. 

١٨- ما هو الحكم النهائي على الـ G- Spot؟

حسناً، ليس هناك قرار واحد. لا يبدو أن الناس يجدون دليلًا واضحًا على وجود بقعة الـ G-spot وهناك الكثير من النقاش حولها. على الرغم من أن البظر لا يمكن أن يفشل في إثارة الكثير من النساء، إلا أنه يختلف من واحدة لأخرى. لذلك فقط تتبعي ولاحظي ما تشعرين به في كل مرة بالعلاقة الجنسية لتتعرفي على أكثر على المناطق التي تزيد من إثارتك.

١٩- رائحة المهبل الخاصة بك

رائحة المهبل في كثير من الأحيان تكون أمر طبيعي تمامًا، لأن لدينا بكتيريا صحية هناك والتي نحتاجها لتحقيق التوازن بين مستويات الأس الهيدروجيني PH. وتعتمد رائحة المهبل أيضًا على الهرمونات والإفرازات أثناء ممارسة الجنس وحتى النظام الغذائي. ومع ذلك، يجب أن تري الطبيب لأن الرائحة غير المألوفة للغاية أو الكريهة تكون أحياناً مثيرة للقلق.

٢٠- يشاع أن الطعام يؤثر على رائحتة المهبل

يقول بعض الناس أن الأناناس سيجعل رائحة المهبل رائعة. ولا أحد يعرف حقًا ما إذا كان هذا صحيحًا بالفعل. ومع ذلك، إذا شممت شيئًا غريبًا، فعليك بمراجعة الطبيب.

٢١- التنظيف الذاتي للمهبل

المهبل الخاص بك إلى حد كبير ينظف نفسه. كما ذكرنا بالأعلى، تنظف البكتيريا المهبل بشكل طبيعي وتوازن درجة الحموضة. لذلك لا ينصح باستخدام أي مستحضر لتنظيف المهبل دون مراجعة الطبيب.

٢٢- عمر المهبل

يتغير المهبل مع تقدم العمر في المظهر واللون والتزليق وربما حتى الحجم. وذلك بسبب الانخفاض في مستويات الاستروجين. ومع ذلك، فإنه لا يؤثر بالضرورة على المتعة الجنسية.

٢٣- البظر هو من أجل راحتك فقط!

أظهرت بعض الأبحاث أن الوظيفة الفعلية للبظر هي المتعة الجنسية فقط لا غير.

مصدر الصورة الرئيسية:Katarzyna Grabowska







تصنيفات العلاقة الحميمة  هزة الجماع  عادات صحية لعلاقة جنسية ممتعة  متعة جنسية  الإفرازات المهبلية  مهبل المرأة  ثقافة جنسية  صحة جنسية  علاقة جنسية  نصائح جنسية  حقائق  معلومات صحية  تمارين كيجل  الولادة  المنطقة الحساسة  منطقة البكيني