English

    Fustany on Instagram Fustany on Facebook
    تابعي موقع فستاني للموضة والجمال أينما كنتي
من فضلك قم باغلاق مانع الاعلانات لكى تستطيع مشاهدة محتوى الموقع كاملا
لايف ستايل Header image article main lipton new campaign ar fustany

| بقلم فريق فستاني

دعوة للمصريين لنشر الإيجابية بقيادة ليبتون وأحمد حلمي!

المصريين بلا شك من أكثر شعوب الأرض حباً لرسم الابتسامة على وجوه الآخرين، لكننا بطبيعتنا نحتاج إلى أشياء بسيطة تعدّل من مزاجنا حتى نواصل نشر الإيجابية وإسعاد الآخرين. هذه الأشياء قد تتمثل في كوب من الشاي أو القهوة أو حتى مكعب من الشوكولاتة!

ولأن هذا ما تعرفه العلامة التجارية "ليبتون" جيداً، فقد قررت إطلاق حملة دعائية جديدة بالاشتراك مع النجم الكوميدي "أحمد حلمي" تحت عنوان "اضبط مزاجك وخليك أنت الحد الأولاني" بهدف تحسين مزاج المصريين ومساعدتهم على نشر الخير في كل مكان.

تقوم فكرة الحملة الجديدة على حث المصريين على عدم الاستسلام للأجواء السلبية المحيطة والتي قد نؤثر على مزاجهم وتعيق مسيرتهم في نشر الخير. بل أن يحاولوا إبراز معدنهم الأصيل من خلال القيام بالأعمال الإيجابية البسيطة التي تسعد الغير، والتي بالتأكيد ستعود عليهم بالخير وستقوم برفع معنوياتهم وزيادة شعورهم بالرضا والسعادة.

ولأن شاي ليبتون هو أفضل مشروب لضبط مزاج المصريين وتحسين الحالة المزاجية لديهم، فقد أخذت العلامة زمام المبادرة بإطلاق الفيديو الدعائي الأول للحملة من بطولة النجم أحمد حلمي والذي يسلط فيه الضوء على أبسط المواقف والأشياء التي يمكن القيام بها لإسعاد الآخرين.

"كل حاجة حلوة بتبدأ بكوباية شاي مضبوطة تعدل المزاج" بهذه الكلمات ختم أحمد حلمي إعلان ليبتون ولكن العلامة التجارية لم تكتفي بنشر هذا الفيديو فقط، فقد دعت المصريين من خلال صفحتها الرئيسية على الفيس بوك إلى مشاركة أفعالهم الخيّرة البسيطة التي تساهم في نشر الإيجابية وإسعاد الآخرين من خلال الهاشتاج #الحد_الأولاني (في إشارة منهم إلى الشخص الذي يبدأ في فعل الخير) لتكون هذه المواقف والأفعال قدوة للآخرين، فتعم السعادة على الجميع.

كيف تشارك في حملة ليبتون؟

١- ادخل على الموقع المصغر للحملة www.liptondogood.com

٢- اختار من الفيديوهات المعروضة الفيديو الذي يعبر عن العمل الإيجابي الذي قمت به.

٣- دون ما فعلته مرفق بالهاشتاج #الحد_الأولاني.

٤- شارك الفيديو أو الصورة على الفيس بوك.

٥- قم بعمل تاج لشخصين من أصدقائك لتشجعهما على المشاركة هم أيضا في الحملة.

في الحقيقة، إن أفضل شيء يمكننا تقديمه لأنفسنا هو إسعاد الآخرين سواء بكلمة طيبة أو موقف إيجابي أو دعم، فليس هناك شعوراً أجمل من رؤية أشخاص سعداء بسببنا. هذا ما يجعل للحياة معنى وقيمة حقيقية ويبعث الأمل في نفوسنا ويجعلنا أكثر قدرة على الحلم بحياة أفضل. فقط يحتاج كل منا إلى أن يبدأ بنفسه لنحقق عالم أكثر سعادة!

الأهم قبل أي شيء، اضبط مزاجك وخليك أنت الحد الأولاني!







تصنيفات حملات دعائية  حملات إعلانية  مصر  وصفات السعادة